روضة ومدارس

أكــاديمية الاتفــاق الـــــدولية

روضة – أساسي – ثانوي - دولي

أهلاً بكم في موقع
روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
أهلاً بكم في موقع
روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
أهلاً بكم في موقع
روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
أهلاً بكم في موقع
روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
أهلاً بكم في موقع
روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
أهلاً بكم في موقع
روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
أهلاً بكم في موقع
روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
أهلاً بكم في موقع
روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
أهلاً بكم في موقع
روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
أهلاً بكم في موقع روضة و مدارس أكاديمية الاتفاق الدولية
كلمة رئيس مجلس الادارة /المدير العام
الرئيسيه » كلمة رئيس مجلس الادارة /المدير العام

كلمة رئيس مجلس الإدارة

بسم الله الرحمن الرحيم

       عامٌ آخرُ متجدِّدٌ من أعوامِ الجنيِّ والإنجازِ والعطاءِ تزفُّ فيه أكاديميّتكُم الفتيةُّ كوكبةً جديدةً من طلبتها الذين أعدتْهُم ليحملوا رسالةَ الإنسانيّةِ النبيلةِ علمًا نافعًا ومعرفةً أصيلةً وانتماءً صادقًا . فأنتم أيّها الأبناءُ الأعزاءُ كواكبَ عِزٍّ وفخارٍ يزدانُ بكم جبينُ الوطنِ ، وأنتم مشاعلُ نورٍ تُضيءُ الدربَ وتحيي الأملَ.

        أيّها الأبناءُ، علمتكُم أكاديميتكُم أنَّ الإسلامَ دينُ الوسطيّةِ والرحمةِ والمحبّةِ والاعتدالِ والمؤآخاةِ والتسامحِ بينَ أبناءِ البشريّةِ جمعاءَ وعلمتكُم أنَّ التطرُّفَ والغلوَّ والإرهابَ ليس من الأسلامِ في شيءٍ وأنَّه نقيضٌ لرسالةِ الإسلامِ السمحةِ. فكونوا رسلَ علمٍ ومحبّةٍ وسفراءَ لأكاديميتِكُم التي نهلْتُم من محرابِها معارجَ الفوزِ والنجاحِ ، وزوَّدتكُم بمنهجيّةِ التفكيرِ واحترامِ الغيرِ.

        أيّها الأبناءُ، ها هي أكاديميتكُم تَرْفُلُ بأثوابِ التميُّزِ والمعرفةِ وتَطرُقُ أبوابَ العالميّةِ مزدهيةً بصدقِ الإرادةِ ومتمسكةً بحزمِ لا يلينُ . فالأكاديميّةُ تشقُّ طريقَها بخطىً ثابتةٍ وبنجاحٍ كبيرٍ بين الكثيرِ من أترابِها لتكونَ نجمًا عاليًا متألِّقًا في سماءِ الوطنِ . وما كان هذا النجاحُ ليتحقَّقَ لولا جهودُ الخيرينَ من أبنائِها العاملينَ الأكفياَء معلمينَ ومعلماتٍ وإداريينَ وإدارياتٍ ، فلهم منّا جزيلُ الشّكرِ والعِرفانِ.

       أيّها الخريجون، أنتم اليومَ عشلى أعتابِ المستقبلِ الذي تطمحونَ إليه وأنتم أكثرُ إدراكًا أنَّ المعرفةَ تمنحُ صاحبَها الحكمةَ والإبداعَ ، وأنَّ وطنَكُم الأردنَّ لا يُبنَى إلّا بالعلِم والمعرفةِ ، فأرجو أنْ تكونوا على مستوى عِظَمِ المسؤوليّةِ وأمانتِها ، وكونوا الأقدرَ على حملِ رسالةِ أكاديميّتكُم في العملِ والعطاءِ والانتماءِ والوفاءِ لقائدِ الوطنِ صاحبِ الجلالةِ الملكِ عبدِ اللهِ الثاني ابنِ الحسينِ، حفظَهُ اللهُ ورعاهُ.

       أيّها الخريجون، أُكرِّرُ التهنئةَ لكم ولأولياءِ أمورِكُم الكرامِ الذين وصلوا الّليلَ بالنّهارِ لِيَرَوا فلذاتِ أكبادِهم وحبّاتِ عيونِهم في مثلِ هذا الموقفِ العظيمِ . وأقولُ لكم : إنَّ الآمالَ معقودةٌ عليكم في بناءِ صرحِ هذا الوطنِ وخِدمةِ مجتمعِكُم وأمّتِكُم وحملِ رسالتِها الحضاريّةِ الخالدةِ وسطَ هذا البحرِ المتلاطمِ. وأطيبُ الأماني لكم بمستقبلٍ زاهرٍ تتحقَّقُ فيه الطموحاتُ.

والله الموفق،،،

© 2019 Developed by Blue Ray for Web Solutions. All rights reserved